صفحة الهبوط Landing Page ماهي مواصفاتها وطرق إنشائها

صفحة الهبوط أو لاندينج بيج Landing Page بالإنجليزية أهميتها وكيفية إنشاء صفحات هبوط احترافية مجانا شرح مجاني وسريع للمبتدئين

صفحة الهبوط أو لاندينج بيج Landing Page بالإنجليزية أهميتها وكيفية إنشاء صفحات هبوط احترافية مجانا شرح مجاني وسريع للمبتدئين

صفحة الهبوط Landing page
صفحة الهبوط Landing page

ما هي صفحة الهبوط Landing Page

سميت بهذا الاسم كونها مكان هبوط الزائر بعد جلبه من أحد المنصات الإعلانية، قبل أن يتم تحويله مجددا إلى لصفحة العرض، لكن ليس بطريقة أوتوماتيكية بل عبر إقناعه بالعرض الذي تروج له وهذه هي مهمتك كمسوق.

صفحة الهبوط هي صفحة أنترنيت مصممة بشكل بسيط، ذات محتوى تسويقي تحاول من خلاله حث الزائر وإقناعه بالعرض الذي تروجه. هذا المحتوى التسويقي هو عبارة عن فقرة أو فقرتين أو فيديو تحاول من خلالهم التأثير على الزائر، بالإضافة لزر نداء الإجراء (زر يحتوي على رابط الإحالة الخاص بك)

زر نداء الإجراء Call To Action CTA: هو دعوة للقيام بفعل معين ليقوم به العميل، مثلاً من الممكن أن يكون زر “شاهد الآن” أو زر “سجل الآن”، وعادة ما يكون لونه مميز عن الصفحة ليلفت نظر الزائر.

أمثلة لصفحات الهبوط

صفحات الهبوط لا يمكن حصرها في أمثلة، هناك عدد لا محدود من صفحات الهبوط لك كامل الحرية في اختيار صفحة الهبوط التي تراها مناسبة للعرض الذي تروج له، يمكنك الابداع في هذا الأمر وإنشاء صفحات هبوط بالشكل الدي تريد. لكن لا بأس من التأمل في الأمثلة التي قدمتها لك كي تأخد فكرة عن كل شكل والعروض التي يتم ترويجها. عروض تحميل الألعاب على الموبايل ليس كعروض اللعب على كومبيوتر، عروض تحميل الأنتيفايروس ليست كعروض البيع…

أهمية صفحة الهبوط

صفحة الهبوط هي منصتك لمحاورة الزائر وتوجيهه، صفحة الهبوط هي فرصتك لتحويل الزائر لموقعك لزائر مهتم بالعرض الذي تقدمه ومن ثم تحويله لزبون. صفحة العرض غالبا ما تحتوي على معلومات حول المنتوج وما يقدمه من إيجابيات، لكن الزائر محتاج لأكثر من ذلك لتحويله من زائر عادي لزبون، خصوصا وأن مختلف العروض التي نروج لها ليست من الأساسيات التي يبحث الجميع، لذلك عليك تقديم المنتج بنظرة مغايرة تداعب بها مشاعر الزائر وتظهر له أنه في حاجة لذلك المنتج لتصير حياته أفضل…

ومن جانب آخر فمعظم المنصات الإعلانية كفيس بوك وجوجل آدس لا تقبل الحملات المباشرة للمسوقين بالعمولة (إرسال الزائر مباشرة لصفحة العرض)، لذلك فصفحة الهبوط ضرورية كي يتم قبول حملتك الاعلانية وعدم تعرض حسابك للحظر

صفحة العرض تعتبر كذلك أداة مفيدة لتحليل زوارك مما سيمكنك من معلومات تفيدك في تطوير حملتك لتحقق أرباحا أكثر

إقرأ أيضا: أرباح التسويق بالعمولة

بناء صفحة الهبوط

لن أطيل بل سأقترح عليكم حلين غاية في البساطة لأن البناء من 0 سيحتاج منكم الكثير من الخبرة والوقت.

هناك حل مدفوع وهو الاشتراك على موقع ويكسرابط الموقع“، هذا الموقع يتيح لك تصميم صفحات الهبوط بشكل سلس يمكن أن يستعمله حتى الأطفال هناك الكثير من الخيارات وجميع ما ستحتاجه في التصميم ستجده وليس بالموقع المعقد ستتمكن منه خلال أول استعمال

الحل الثاني وهو مجاني من خلال موقع MAILCHIMP الذي يتيح لك تصميم صفحات بسهولة وفق التصميم الذي تريد ثم حفظها على حاسوبك، ثم تنتقل لموقعك على بلوجر تقوم بتنظيفه بقالب التنظيف بحيث يصير الموقع بدون تصميم، ثم تقوم بالتوجه للتعديل الواجهة على بلوجر وتنسخ القالب الذي قمت بحفظه على إضافة HTML الخاصة ببلوجر

الشرح ستجدونه على موقع يوتيوب من خلال الفيديو التالي: https://youtu.be/ZNzj3Ish8eA
للأسف لم أجد شرح بالعربية، هذا الشرح بإنجليزية بسيطة

إقرأ أيضا: كيفية التسجيل في شبكات التسويق بالعمولة

مكونات صفحة الهبوط

في الوقت الحاضر يظل المحتوى المرئي جيد جدا بالنسبة لصفحات الهبوط، الفيديوهات تحقق نسب تحويلات جد عالية، لأن لها القدرة على إيصال فكرتك بشكل خطير مما يحفز الزائر على إجراء ما طلبته. لكن العائق هو صعوبة عمل فيديو مناسب للمنتوج الذي تود الترويج له. الأمر سهل نسبيا إن تعلق الأمر بألعاب فيديو أو تحميل تطبيقات لأنه باستطاعتك إيجاد فيديوهات مماثلة بسهولة ويمكنك التعديل عليها أو طرحها كما هي وتحقق لك نسب تحويلات مهمة.

إن لم يتوفر محتوى مرئي مناسب يمكنك الاعتماد على محتوى مكتوب وهو أيضا قادر على تحقيق تحويلات ربما أكثر من المحتوى المرئي. ولتحقيق هذا الهدف عليك التركيز على بعض النقاط كي تحصل على أكبر قدر من التحويلات:

  • صفحة هبوط سهلة وبسيطة تحقق تحويلات أكثر من تلك المعقدة، لكن منظمة وواضحة
  • استخدم لغة بسيطة
  • اختصر كلماتك قدر المستطاع كي لا يمل الزائر من القراءة قبل الوصول لزر اتخاذ القرار (إجراء النداء)
  • عدم تشتيت الزائر بكلمات حول الشركة وبروابط وأزرار لصفحات أخرى، كل ما تحتويه صفحة الهبوط يجب أن يكون موجه للعرض الذي تروج له
  • سرعة تحميل الصفحة جد مهمة، فالزائر لن ينتظر كثيرا أمام صفحة بطيئة خصوصا وأنه ليس مدركا لما تحتويه فعلا تلك الصفحة
  • زر اتخاذ القرار (إجراء النداء) يجب أن يكون واضحا، وبلون مختلف عن لون الصفحة، يستحسن أن يكون باللون البرتقالي أو الأزرق أو الأخضر أو الأحمر، حاول وضع مسافات فارغة فاصلة بين الزر وبقية المحتوى
  • استخدم صورا جذابة
  • تأكد من توافق صفحتك مع الأجهزة التي تستهدفها (كمبيوتر، هاتف نقال، أجهزة لوحية)

قبل البدء بالكتابة

عليك الاطلاع أولا على ما يقدمه صاحب العرض من معلومات حول المنتوج وكذلك بعض إيجابياته والمزايا التي سيقدمها للمستخدم. بالإضافة لهذه العملية ستقوم بالبحث المستفيض عن بعض المنتجات المماثلة وقم بمقارنة المميزات والسعر، ركز أيضا عن الطريقة التي تطرح بها هذه المنتوجات وعن تعاليق الزوار حول هذه المنتوجات. ابحث أيضا عن معلومات حول هذا المجال بصفة عامة، لتخلص إلى:

  • نقاط قوة المنتوج الذي تروج له
  • الحلول التي سيقدمها هذا المنتوج
  • تقزيم نقاط ضعف هذا المنتوج وتحويلها إلى أمور ثانوية

هذه الطريقة فعالة أيضا مع عروض تحميل التطبيقات، التسجيل في المواقع وكذلك عروض المشاركة في الاستبيانات.

صياغة المحتوى

الهدف من صفحة الهبوط هو تحويل الزائر لزبون (يقوم بالإجراء الذي تطلبه وليس بالضرورة مشتري). لكن هذا التحول يمر من نقطتين أساسيتين هما إقناع الزائر بعرضك ثم نيل ثقة الزائر كي يتعامل معك، قد تصيغ نص جيد تتحدث فيه عن مميزات المنتوج وما يقدمه من إضافات ليقتنع الزبون بالمنتوج، لكن إن لم يثق فيك سيخرج من موقعك ويتوجه لموقع آخر ليقتني المنتوج الذي بذلت مجهودا للترويج له.

كي تتقن هذه العملية عليك أن تدرك من ستستهدف لكي تصيغ نصا تسويقيا مناسبا، فأساليب الإقناع تختلف من جنس لآخر، ومن فئة عمرية لأخرى… لذلك عليك أن تحدد أولا الفئات التي ستهتم بعرضك.

مثلا أنا أروج لعرض بيع حبوب زيادة هرمون التستوستيرون، وبالتالي ممكن أن أستهدف:

  • رياضيي كمال الأجسام لأن هذا الهرمون مهم بالنسبة لهم لبناء عضلات أكبر
  • الرجال المتقدمين في السن، لأن هرمون الذكورة بدأ يقل عندهم وبالتالي ضمور الرغبة الجنسية
  • الرجال الذين يعانون من الضعف الجنسي

هل اتضح لك الأمر؟ فنص تسويقي يشمل هؤلاء الثلاثة سيكون أقل إقناعا من نص يستهدف كل فئة على حدة. لأنه بمقدورك الآن أن تضع نفسك مكان ذلك الزائر، وبمقدورك معرفة ما هو في حاجة له.

فما سبق لك أن جمعت من معلومات يمكنك الآن توظيفها بشكل أفضل لتبين للزائر الأسباب التي تجعله يهتم بعرضك هذا والمشاكل التي سيحلها إن قام باقتناء هذا المنتوج.

أما بخصوص بناء الثقة حاول أن تقدم معلومات صحيحة حول المنتوج، وحاول الاستدلال بحقائق علمية تؤكد نجاعة هذا المنتوج. حاول الابداع في الصيغ التسويقية وابتعد عن تلك المتداولة بكثرة لأنها تعطي الانطباع للزائر أنه أمام عرض احتيالي. لا تبالغ في مدح منتجك وتجعل منه مصباح سحري قادر على حل كل مشاكل الزائر، نعم قدم حلول بطريقة مميزة لتحفز الزائر لكن في حدود المعقول كي لا تفقد عرضك جديته.

ضع أسفل صفحة الهبوط معلومات عن موقعك أو عن شركتك كي تزيد من مصداقيتك، معلومات بسيطة كرقم الهاتف والبريد الإلكتروني وعنوانك، فهذه المعلومات تمنح الزائر الإحساس بأنه يتعامل مع جهة ذات مصداقية. بإمكانك إضافة شعارات يثق فيها المستخدم لكي تزيد من مصداقية صفحتك، مثلا إن كنت تروج لتطبيق خاص بالأندرويد يمكنك إضافة شعار بلاي ستور
** لست ملزم بكل هذه النقاط إن لم يتعلق الأمر بعرض بيع منتوج

محتوى تفاعلي

صفحة الهبوط تكون عبارة عن سؤال يثير حفيظة الزائر مرفوق بأجوبة يضغط عليها، هذا النوع من صفحات الهبوط الهدف منها هو كسب اهتمام الزائر وثقته لعروض التسجيل بالإيميل أو برقم الهاتف.

مثال لصفحة هبوط تفاعلية
مثال لصفحة هبوط تفاعلية

مثلا يمكنك أن تقوم بوضع أسئلة كاختبار لمستوى الذكاء وفي الأخير تطلب من الزائر رقمه أو إيميله كي يحصل على نسبة ذكائه. أو عرض جائزة للفوز كما في المثال التالي

زر نداء الإجراء

أهم زر بالنسبة لنا كمسوقين لأنه يعني قيام المستخدم بما هو مطلوب منه، وبالتالي اقتراب من تحقيق الأرباح. لذلك عليك أن تولي له الكثير من الأهمية، نداء الإجراء يجب أن يكون زر ضخم وبارز، بتصميم جميل مريح للعين، ولون أحادي جذاب، وكلمات سميكة متوافقة مع حجم الزر.

هناك الكثير من الكلمات والعبارات التي بإمكانك استخدامها على زر إجراء النداء من قبيل:

  • حمل هذا التطبيق الآن
  • أطلب الآن
  • أحصل على عضويتك فورا

عدد صفحات الهبوط المناسبة للعرض

عند تحليلنا للعرض استخلصنا 3 فئات يمكننا استهدافها بالعرض الذي نروج له، وبالتالي علينا القيام بصفحات هبوط مناسبة لكل فئة، ليس هذا فقط بل عليك أن تفكر في ثلاثة صيغ لكل فئة، وبالتالي عليك القيام ب 9 صفحات هبوط. لن يكون باستطاعتك تحديد الصيغ التي ستقنع الزائر بعضك من الوهلة الأولى وإن اعتقدت عكس ذلك فأنصحك بتجربة هذا الأمر للتأكد بنفسك.

من خلال هذه الصفحات يمكنك تقديم نفس المعطيات لكن بطريقة مختلفة في كل صفحة، أو بإمكانك استخدام معطيات وحجج مختلفة في كل صفحة. على سبيل المثال فالعرض الذي تحدثنا عنه هو عرض لبيع هرمون الذكورة وقمنا بتحديد 3 فئات يمكننا استهدافها، بالنسبة للرجال الذين يعانون من ضعف الجنسي يمكننا عرض هذا المنتوج بأكثر من صيغة، مثلا:

* بدون إحراج أمام طبيب أو أمام أصدقائك يمكنك أن تزيد من فحولتك بطريقة سهلة وفي سرية تامة (فالذين يعانون من هذا المشكل يفضلون كتمان هذا الأمر لأنه أمر معيب عيب بالنسبة لهم)

* زوجك يعاني من الضعف الجنسي لكنك لا تريدين جرح كبريائه، إليك الحل يمكنك أن تعطيه إياه بدون أن يدرك ذلك (فالعديد من النساء يعانين بسبب ضعف أزواجهم الجنسي لكنهم لا يجرؤون على الحديث عن هذا الأمر)

* هل تدرك أنك كلما تقدمت بالعمر ينقص هرمون الذكورة في جسمك مما يؤثر على فحولتك وقوتك الجنسية؟؟ إليك الحل كيف تتجنب هذا الأمر وتبقى في نظر شريكة حياتك ذلك الأسد الذي لا يقهر

الهدف من كل هذه الصفحات هو اكتشاف الصفحات التي تمنحك أكبر عدد من التحويلات وبالتالي التركيز عليها وتحسين الصفحات الأخرى لرفع من نسبة التحويل بها.